الرائد الرسمي عدد 22: تجميد بيع السيارات الموردة بنظام الـFCR خلال السنة الأولى من تاريخ التوريد، ومقر جديد للديوانة.

شهر واحد ago فريق بر الامان La rédaction de Barr al Aman 0

 

بتأخر يوم، تم نشر الرائد الرسمي عدد 22 المؤرخ بيوم الجمعة 16 مارس، مساء يوم السبت. وأتى العدد 22 محتويًا على قرار من رئاسة الحكومة، 23 أمرو58 قرار وزاري.

تسوية الوضعية الديوانية للعربات السيارة والدراجات النارية المنتفعة بنظام الإعفاء الكلي من المعاليم والأداءات بعنوان العودة النهائية للتونسيين المقيمين بالخارج

حددت وزارة المالية موعد 31 ديسمبر 2018 كآخر أجل لمالكي العربات السيارة والدراجات النارية المنتفعة بنظام الإعفاء الكلي الممنوح بعنوان العودة النهائية للتونسيين المقيمين بالخارج، لتسوية الوضعية الديوانية لسياراتهم أو دراجاتهم النارية المسجلة بالسلسلة التونسية العادية “ن.ت”. الجديد في ملف ما يعرف بالـFCR هو أنه لن يمكن مستقبلا لكل شخص انتفع بأحكام هذا الأمر الحكومي إعادة الانتفاع بنظام الإعفاء الكلي أو الجزئي بعنوان العودة النهائية إلا في صورة إعادة تصدير العربة أو الدراجة النارية خلال السنة الأولى من تاريخ توريدها.

إحداث “مركز الامتياز في مجال نزع الألغام”

باقتراح من وزير الدفاع الوطني، وبعد المداولة داخل مجلس الوزراء، أمضى رئيس الحكومة يوسف الشاهد على أمر إحداث مؤسسة عمومية ذات صبغة إدارية تسمى “مركز الامتياز في مجال نزع الألغام الإنساني والتعامل مع الأجسام المشبوهة”. وتخضع هذه المؤسسة لإشراف وزارة الدفاع الوطني وتتمتع بالشخصية المعنوية والاستقلال المالي ولها ميزانية ملحقة ترتيبيا بميزانية الدولة. وسيعمل مركز الامتياز في مجال نزع الألغام الإنساني والتعامل مع الأجسام المشبوهة كهيكل تكويني مكلف بتكوين وتأهيل الأفراد في مجالات رفع وتحطيم الذخيرة التقليدية ونزع الألغام الإنساني والبحث والتعامل مع الأجسام المشبوهة.

مشروع بناء مقر الإدارة العامة للديوانة بتونس

بأمر من وزير التجهيز والاسكان والتهيئة الترابية، صدر تنقيح لأمر إحداث وحدة تصرف حسب الأهداف لإنجاز مشروع بناء مقر الإدارة العامة للديوانة بتونس وبضبط تنظيمها وطرق سيرها. وسينجز المشروع في الفترة المتراوحة بين 27 أفريل 2009 و31 ديسمبر 2019 على مرحلتين :

ـ المرحلة الأولى : تمتد من 27 أفريل 2009 إلى غاية 30 جوان 2018 وتتعلق بمتابعة الدراسات المعمارية والفنية وإجراءات اختيار مختلف المتدخلين الخواص لإنجاز المشروع وإعطاء الإذن ببداية الأشغال ومتابعتها بالحضور الميداني،

ـ المرحلة الثانية : تمتد من غرة جويلية 2018 إلى غاية 31 ديسمبر 2019 وتتعلق بالتحضيرات اللازمة للقبول النهائي للأشغال والتنسيق بين الأطراف المتدخلة لإعداد ملفات الختم النهائية وتقديمها إلى لجنة الصفقات المعنية للمصادقة عليها.

رئيس ديوان جديد لوزير الشؤون المحلية والبيئة

بأمر حكومي، سمّيت السيدة قميرة بن جنات رئيسا لديوان وزير الشؤون المحلية والبيئة ابتداء من 1 فيفري 2018. هذا وكان قد تمّ إنهاء  تسمية السيد رشاد بن رمضان، مراقب عام لأملاك الدولة والشؤون العقارية، على رأس ديوان وزير الشؤون المحلية والبيئة بنفس التاريخ.